الإلتزام بالسلامة

يُعزَى النجاح الذي تحققه الشركة في مزاولة أعمالها إلى التزامها بأنظمة السلامة وتطوير كوادرها البشرية. كما تعزِّز الشركة مساعيها وجهودها الرامية إلى تطوير قطاع الطاقة في المملكة وتنويع الاقتصاد الوطني من أجل أن تتسم أعمالها، على الدوام، بمستوى أعلى من الكفاءة.

بلغ معدل الإصابات المهدرة للوقت لموظفي أرامكو السعودية في نهاية هذا العام 0.02 لكل 200 ألف ساعة عمل، ويمثّل ذلك تحسنًا قدره 0.05 مقارنة بمعدل عام 2016. وسجلت أرامكو السعودية عدم وقوع أي حالة وفاة على رأس العمل بين موظفيها. وكانت الجهود المستمرة  التي تبذلها الشركة لنشر الوعي بأصول السلامة بين الموظفين من خلال الدورات التدريبية على رأس العمل بمثابة حجر الزاوية في تحسين مستوى أداء السلامة في الشركة.

وتُعَدُّ الحوادث المرورية التي تقع خارج أوقات العمل في المملكة العربية السعودية مصدر قلق بالغ الأهمية فيما يتعلق بالسلامة، ولذلك فإن الشركة تتخذ خطوات استباقية لإدارة أداء السائق من خلال أجهزة مراقبة. وقد تم تزويد 79% من أسطول سيارات الشركة في المملكة بأجهزة تحديد مواقع السيارات مع نهاية عام 2017. كما أسهم برنامج السلامة المرورية في تخفيض حوادث السيارات بنسبة 30% لموظفي أرامكو السعودية.

وحظيت الجهود التي تبذلها الشركة في مجال تحسين مستوى سلامة السائقين بتقدير الجمعية الأمريكية لمهندسي السلامة، حيث منحت جائزة الابتكار في مجال السلامة لعام 2017 لنظام سلامة السائقين في الشركة. ويعتمد النظام على قياس أنماط العلامات الشخصية الحيوية ودمج مبادئ هندسة السلامة والتغيرات السلوكية من أجل المساعدة في تقليل الحوادث المرورية. 

توضح مبادرة التميّز التشغيلي في الشركة الإجراءات والممارسات للإداريين وتصف كيفية تطبيق هذا النظام لتحقيق متطلبات منع الخسائر والسلامة. حيث بلغ معدل الإصابات المهدرة للوقت 0.02 في عام 2017، ويمثّل هذا تحسنًا في مستوى أداء السلامة في الشركة.

الاهتمام بمقاولي الشركة

تحظى سلامة موظفي المقاولين العاملين لدى الشركة وصحتهم ورفاهيتهم باهتمام كبير لديها، وهو ما حدا بها إلى إجراء أكثر من 2400 عملية تدقيق وتفتيش في الأحياء السكنية التابعة للمقاولين خلال عام 2017 تحريًا للالتزام بالمعايير والممارسات المعمول بها في هذا الصدد. كما حرص فريق إدارة منع الخسائر في الشركة على عرض مرئياته والنتائج التي توصَّل إليها في مجال السلامة على الإدارات المعنية لإجراء التحسينات اللازمة في هذا المجال.

وقدّمت الشركة كذلك المساعدة لبرنامج "قيادتي"، وهو عبارة عن برنامج متعدد اللغات لتوعية السائقين، يُقدّم عبر شبكة الإنترنت. وفي عام 2017 تم إصدار 19 ألف شهادة قيادة، علمًا بأن المشاركة فيه باتت الآن إلزامية للأيدي العاملة التكميلية ومقاولي إدارة المشاريع.

وقد استفاد أكثر من ثلاثة آلاف موظف من موظفي المقاولين العاملين في دائرة أعمال الزيت في منطقة الأعمال الجنوبية في الشركة من الحملة التي أطلقتها الدائرة في مجال السلامة. وتضمَّنت الحملة التي انطلقت تحت شعار "سلامتنا ... سلامتك!" عددًا من الفعاليات التثقيفية المصممة خصيصًا لتشجيع المشاركة في الحملة ورفع مستوى الوعي بالأمور العامة المتعلقة بأصول السلامة على رأس العمل وخارجه.

 

Close