تحسين الأداء

في عام 2017 تمكَّنت الشركة من إنتاج الغاز- غير المصاحب من حقل مدين الواقع شمال غرب المملكة. وقد صُمِّمت مرافق هذا الحقل لإنتاج 75 مليون قدم مكعبة قياسية في اليوم من الغاز الطبيعي و 4500 برميل في اليوم من المكثفات. وسوف يُستخدم هذا الغاز ليحل محل الوقود السائل لتوليد الطاقة الكهربائية.

كما انتهت الشركة من تطوير عدد من الآبار التابعة لمشروع زيادة الإنتاج في حقلي الحصباة والخرسانية، وقد صُمِّمت تلك الزيادة لتغذية معمل الغاز في الفاضلي الذي صُمِّم بدوره لمعالجة 2.5 مليار قدم مكعبة قياسية في اليوم من الغاز. ومن المزمع استخدام الغاز المنتج من حقل الخرسانية في تغذية معمل التوليد المشترك المصمم خصيصًا للتعامل مع الغاز ذي المحتوى المنخفض.

وقد وضعت الشركة لنفسها عددًا من الالتزامات المهمة فيما يتعلق بتحسين الإنتاج من حقول الغاز الحالية وزيادة طاقة معالجة الغاز فيها، ومن بين هذه الالتزامات ما يلي:

  • زيادة طاقة معالجة الغاز في معمل الغاز في الحوية بمقدار 1.1 مليار قدم مكعبة قياسية في اليوم. ومن المتوقع أن تعمل مرافق معالجة الغاز الجديدة، التي ينتظر أن يتم تشغيلها في عام 2021، على زيادة إجمالي الطاقة الإنتاجية في المعمل إلى 3.6 مليار قدم مكعبة قياسية في اليوم تقريبًا، ليكون بذلك واحدًا من أكبر معامل معالجة الغاز في العالم. 

بدء أعمال الهندسة والمشتريات وإنشاء سلسلة وحدات الاستخلاص العميق لسوائل الغاز الطبيعي في معمل الغاز في العثمانية بغرض استخلاص غاز الإيثان وسوائل الغاز الطبيعي الأخرى من الغاز الطبيعي الذي يتم إنتاجه في معمل العثمانية وفي مشروع توسعة معمل الغاز في الحوية. وفي عام 2017 حقَّقنا المنجزات التالية في ثلاث من المناطق المستهدفة للتنقيب عن الغاز غير التقليدي في المملكة:

  • في المنطقة الشمالية أنتجت الشركة الغاز الخام، في حين انخفضت تكاليف الحفر من خلال تحسين تصميم البئر وممارسات الحفر وضخّت 55 مليون قدم مكعبة قياسية يوميًا من الغاز الطبيعي إلى مجمع وعد الشمال الصناعي.
  • في جنوب الغوار استكملنا عددًا من الآبار التي أظهرت تدفُّقات عالية من الغاز والمكثفات، مع خفض تكاليف الحفر من خلال تحسين تصميم البئر وتطبيق التقنيات التي تفي بالغرض.
  • في حوض الجافورة استكملنا عددًا من الآبار وخفَّضنا تكاليف الحفر من خلال تحسين عمليات البئر تصميمًا وتنفيذًا.
Close