الشركة تؤكد نظرتها في مؤتمر دولي لتقنية المناطق المغمورة

تأكيدًا على النهج طويل الأمد الذي تتوخاه أرامكو السعودية فيما يتعلق بالتنقيب عن النفط والغاز وإنتاجهما، كانت الشركة حاضرة بقوة في مؤتمر تقنية المناطق المغمورة السنوي المقام في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأمريكية هذا العام، وسلط خبراؤها الضوء خلال المؤتمر على نشاطات الشركة في مجال البحث وتطوير التقنية وأوجه تعاونها.

وخلافًا لدورة الانخفاض التي يشهدها قطاع التنقيب والإنتاج في العالم، إلا أن حضور أرامكو السعودية أظهر للشركاء والموردين والمقاولين وغيرهم أن الشركة لم تبتعد عن نهجها الأصيل، فيما يتصل بالمشاريع الكبيرة في المناطق المغمورة التي تدعم سمعة الشركة كرائد إمدادات الطاقة في العالم. وشهد المؤتمر مشاركة أكثر من 68٫000 مشارك، وشكلت الشركات العالمية نسبة %51 من العارضين.

واهتم زوار جناح أرامكو السعودية بشكل خاص بالاطلاع على المشاريع الكبرى التي أعلنت عنها الشركة كالسفانية وواسط، كما كان هناك اهتمام شديد ببرامج الشركة ونشاطاتها في البحوث والتطوير والابتكار، وخاصة توسعها في المراكز البحثية العالمية.

التقنية في دائرة الضوء

خلال مشاركتها في جلسة تقنية مكرسة للتحسينات في مجال التقنية والموثوقية الرامية إلى تقليل التكلفة، استعرض خبراء أرامكو السعودية في الحفر وصيانة الآبار وهندسة البترول والتطوير، ورقة علمية بعنوان "الحفر من أجل الجيل التالي من أنظمة الإنجاز النشط متعدد الجوانب". وأوضح مقدم الورقة يوسف أبو أحمد أن هندسة الآبار تطورت من الأسلوب العمودي إلى الأسلوب الأفقي ثم إلى الأسلوب متعدِّد الجوانب، وكذلك أعمال الحفر والتصميم الجديدة.

قدَّم عضوان من فريق تقنية الحفر في مركز أبحاث أرامكو في هيوستن، ورقتي بحث تناقشان الأساليب المبتكرة التي يمكن من خلاللها مواجهة التحديات الكامنة في أعمال الحفر مثل تطبيق أساليب جديدة ومبتكرة على سوائل وإسمنت الحفر، حيث ركز بي.آر.ريدي على بنية الإسمنت في ورقة بحث بعنوان "مشكلات تدني قوة الإسمنت في تطبيقات المياه العميقة في المناطق المغمورة: هل نعلم ما يكفي عن التدعيم الآمن بالإسمنت؟"، فيما ناقش بيتر بول المواد المضافة للحفر عبر صخور السجيل في ورقة بحث بعنوان "سيليكا نانوية وظيفية كمثبطات سجيلية في سوائل الحفر المائية".

وعلى امتداد فترة المؤتمر، قدَّم فريق إدارة مشاريع المناطق المغمورة في هيوستن، عبر جناح الشركة، عروضًا ناقشت الأبحاث في مجال تقنية وحلول الإنتاج التي يجرى تطبيقها لمعالجة الغاز الذي يسبب التآكل، والضغط والحرارة العاليين.وتم تقديم عرض يسرد تاريخ الاستكشاف في المملكة العربية السعودية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة لإلقاء نظرة على النشاطات المستقبلية الخاصة بالتنقيب عن الغاز غير التقليدي وفي المناطق المغمورة.

وكانت أرامكو السعودية أحد رعاة حفل جوائز الإنجازات المتميزة هذا العام التي جرى خلالها تكريم رواد الصناعة في المناطق المغمورة وإنجازاتهم.