أرامكو السعودية تطلق مسابقة (أقرأ) لعام 2016م

 أطلق مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي، التابع لأرامكو السعودية، مسابقة (أقرأ) الوطنية في نسختها الرابعة (2016م)، أمس الأربعاء، 29 جمادى الأولى 1437هـ، الموافق 9 مارس 2016م، بالتزامن مع بدء فعاليات معرض الرياض الدولي للكتاب، الذي يشارك فيه المركز بجناح خاص للتعريف ببرامجه. فيما سيبقى باب التسجيل في المسابقة مفتوحاً حتى تاريخ 11 رجب 1437هــ الموافق 18 إبريل 2016م.

وتتطلع مسابقة (أقرأ) إلى رفع سقف المشاركات في مرحلتها الأولى هذا العام إلى 10 آلاف، خصوصاً أنها تتيح للطلاب والطالبات، في جميع المراحل الدراسية المتوسطة والثانوية والجامعية، فرصة المشاركة عبر موقع المسابقة الإلكتروني www.ireadaward.com، حيث يمكن للراغبين في المشاركة إدخال بياناتهم الشخصية، وفقاً لشروط المسابقة المذكورة في الموقع. فيما سيقام الحفل الختامي للمسابقة في مقرّ مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي في سبتمبر المقبل.

وأوضح المشرف على مسابقة (أقرأ)، البراء العوهلي، أن المسابقة تهدف إلى تعزيز ثقافة القراءة بين الشباب في المملكة، مشيراً إلى أن جميع المشاركات على الموقع الإلكتروني ستخضع لمراجعات دقيقة من قبل لجان متخصّصة، يتم من خلالها اختيار أفضل 200 مشاركة للانتقال إلى المرحلة الثانية من المسابقة (المقابلات الشخصية)، والتي ستبدأ بتاريخ 14 رجب 1437هـ الموافق 21 إبريل 2016م، في كل من الرياض والدمام وجدة.

وينتقل أفضل 40 مشاركاً يتم اختيارهم إلى المرحلة الثالثة من المسابقة وهي (الملتقى الإثرائي)، التي يتنافس خلالها المشاركون قبل اختيار 10 متأهلين منهم لمرحلة (تقديم العروض) في الحفل الختامي لهذه المناسبة في ذي الحجة المقبل، الذي سيشهد في نهايته تتويج 3 فائزين بلقب (قارئ العام) من كل مرحلة دراسية. مضيفاً أنه سيتم أيضاً اختيار 3 فائزين عن مسابقة (قارئ الجمال) التي تُعنى بنشر ثقافة القراءة من خلال التصوير الفوتوغرافي.

وأكد العوهلي أن المسابقة التي انطلقت نسختها الأولى في العام 2013م،ـ تهدف إلى نشر ثقافة القراءة والمعرفة في إطارٍ إلهاميِّ شيّق، إضافة إلى رفع مستوى المهارات المعرفية والبحثية لدى المشاركين. مشيراً إلى أن المسابقة حظيت في نسخها الثلاث السابقة بتفاعل لافت، إذ بلغ عدد زوّار موقع المسابقة العام الماضي أكثر من مليون زائر.

من جانبه، ذكر مشرف قسم المكتبة في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي، عبدالله العبدالله، أن المركز يسعى من خلال مشاركته في معرض الرياض الدولي للكتاب إلى التعريف بالبرامج التي يقدمها للشباب ممن لديهم شغف بالمعرفة والعلوم والفنون. مشيراً إلى أن الجناح يقدم لزوّار المعرض مجموعة من النشرات التعريفية حول أقسام وفعاليات المركز، بالإضافة إلى أكثر من 2500 مطبوعة ثقافية من إصدارات المركز الخاصة التي سيتم توزيعها.