الأمير فيصل بن تركي بن عبدالعزيز يطّلع على سير العمل في جازان

قام صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن تركي بن عبدالعزيز، المستشار في وزارة البترول والثروة المعدنية، بزيارة تفقدية إلى موقع مشروع جازان، وكان في استقبال سموّه والوفد المرافق الأستاذ أمين الناصر، رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، والأستاذ عبدالرحمن الوهيب، النائب الأعلى للرئيس للتكرير والمعالجة والتسويق، وعدد من أعضاء الإدارة العليا والتنفيذية لأرامكو السعودية. كما شارك في الزيارة التفقدية معالي المستشار لشؤون الشركات بوزارة البترول والثروة المعدنية، الأستاذ عبدالرحمن بن محمد عبدالكريم، ضمن وفد الوزارة.

استهل سموّه الزيارة بجولة ميدانية في المدينة الاقتصادية التي تُقام على مساحة 106 ملايين متر مربع على ساحل البحر الأحمر، وفي مصفاة جازان التي ستعالج ما يزيد عن 400 ألف برميل في اليوم من الزيت العربي الثقيل والمتوسط لإنتاج البنزين والديزل ذي المحتوى الكبريتي فائق الانخفاض ومادتي البنزين والبارازيلين الكيميائيتين، وفي معمل توليد الكهرباء بالدورة المركّبة، الذي يُعد الأكبر من نوعه في العالم، بطاقة 4000 ميجاواط، وفي الفرضة البحرية القادرة على استيعاب ناقلات النفط الخام الكبيرة جدًا لتوريده إلى المصفاة الجديدة وتصدير المنتجات النفطية داخل المملكة وخارجها، فضلًا عن كورنيش بيش الذي سيمتد لمسافة 1.7 كيلومتر، والذي سيحتوي على مرفأ لصيادي الأسماك، ومسطحات خضراء، ومراكز خدمات وترفيه متنوعة.

من أبرز الأرقام الخاصة بالمشروع العملاق، أن ما يربو على 42 ألف عامل يعملون حاليًا في المواقع المختلفة للمشروع، أنجزوا قرابة 85 مليون ساعة عمل. ويُتوقع أن يصل عدد العاملين إلى ذروته في النصف الثاني من هذا العام، وهو 50 ألف عامل. ويصل عدد الموظفين السعوديين في المشروع حاليًا 6215 موظفًا، علمًا أنه من المتوقع أن يوفر المشروع أكثر من 70 ألف فرصة عمل جديدة على مدى 15 عامًا.

وقد عملت الشركة لمضاعفة الفوائد المتحققة من نشاطات أعمالها لصالح المجتمعات المحلية، حيث قامت بالتعاون مع عدد من المقاولين المحليين والدوليين في مجالات الهندسة وشراء المواد والإنشاء بتأسيس منظمة غير ربحية هي تحالف مقاولي جازان للتدريب والتوظيف (مهارات)، بغرض تدريب خريجي المدارس الثانوية والكليات الفنية والصناعية المؤهلين في منطقة جازان على مِهَنِ البناء، على أن يقوم التحالف بعد ذلك بتوظيف هؤلاء الشباب لمساندة نشاطات الإنشاء في مرافق جازان، وإتاحة الفرصة لهم لبدء مشوارهم الوظيفي والإسهام بشكل ملموس في التنمية الاقتصادية لبلدهم ومجتمعاتهم.