دفعة خريجين جديدة تسد الفجوة بين المتمرسين وأفواج المهنيين الشباب

نظَّم مركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج، مؤخرًا، حفل تخريج الدورة السابعة عشرة لبرنامج الإعداد المهني للتنقيب والإنتاج في الظهران. وبهذه الدفعة من الخريجين البالغ عددهم 69 مهنيًا في التنقيب والإنتاج يصل عدد المهنيين الشباب الذين تخرجوا من البرنامج إلى 1200 خريج.

حضر الحفل نائب الرئيس للتنقيب، الأستاذ إبراهيم السعدان، وكبير مهندسي البترول، الأستاذ نبيل العفالق، حيث أشادا بالنجاح الذي حققه الخريجون. وأُقيمت على هامش الفعالية، حلقة نقاش ضمت عددًا من الخريجين الذين عبَّروا عن آرائهم تجاه التدريب الذي تلقوه والأثر المحتمل له على مستقبلهم بالإضافة إلى عرض توضيحي حول الخريجين حسب فئات أعمالهم

العمل الشاق يؤتي ثماره

أشاد خريجو البرنامج الجدد بمحتوى البرنامج وما تضمَّنه من تحفيز ومنافسة، سواء أثناء المشاركة فيه أو من خلال المشاريع المستقبلية الذي يؤهلنا لها. فقد أشار فهد المطيري قائلًا: «رغم أن البرنامج كان شاقًا وتطلب كثيرًا من الجهد والالتزام إلا أننا تمكنا من النجاح بمساعدة المُدرِّبين المُتمرِّسين ومساندة الموظفين الرائعين القائمين على هذا البرنامج. ويمكنني أخيرًا القول إن البرنامج زودني بالمهارات الفنية ومهارات التواصل والتفاعل الاجتماعي التي لم أكن لأتعلمها في أي مكان آخر. أنا الآن جاهز لبدء رحلتي في التعلم وأنا مدرك للصورة العامة للشركة وحياة التنقيب والإنتاج، وهذا يجعلني أقدّر عملي وأشعر بقيمة المساهمة في شيء أهم وأعظم من شخصي».

وقالت جنى آل عبداللطيف: «لا أستطيع في الحقيقة وضع حد لتجربة التعلم التي خضتها في البرنامج. وأنا أرى، بوصفي جيوفيزيائية، أن هذه التجربة ساعدت على توضيح دوري في الشركة، ووسَّعت في الوقت نفسه مداركي في مجالات أخرى. ومن خلال فهم الصورة ببعديها الأصغر والأكبر، فإنني متحمسة لخوض التحديات وتقديم إسهامات فاعلة لمجموعتي وللشركة ككل».

وقال عبدالعزيز الفاران، أحد خريجي البرنامج: «أسعدتني المشاركة في هذا البرنامج الذي تميَّز بحسن تنظيمه ومحتواه الغني فضلًا عمّا أتاحه لي من فرصة للاطلاع على معظم أعمال التنقيب والإنتاج. وقد أعطاني هذا البرنامج القدرة على التوصُّل إلى أرضية فهم مشتركة بيني كجيولوجي وبين المهندسين وهو أمر سيعزِّز التواصل بيننا».

تحديات التنقيب والإنتاج

يُذكر أنه قد تم تشييد مركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج في عام 2008م لمواجهة تحديات بيئة التنقيب والإنتاج، ولسد الفجوة في الخبرة بين المهنيين المتمرسين وأفواج المهنيين الجدد من الشباب. ومع تدشين برنامج الإعداد المهني للتنقيب والإنتاج وافتتاح المبنى الجديد لمركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج المزوَّد بأحدث التقنيات، قدم المسؤولون رؤية والتزامًا تجاه مستقبل نجاح التنقيب والإنتاج.

ويُعد برنامج الإعداد المهني للتنقيب والإنتاج، أحد البرامج التي أعدَّها مركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج، لتعريف وإعداد المهنيين في مجالات العلوم الجيولوجية، وهندسة البترول، وتطبيقات الكمبيوتر المساندة. ويقدِّم البرنامج المُكثَّف البالغة مدته 11 أسبوعًا لمهنيي التنقيب والإنتاج حديثي التوظيف، فرص تدريب فنية وفرص تدريب على مهارات التواصل والتفاعل الاجتماعي في اختصاصات مختلفة.

تفاصيل البرنامج

يبدأ البرنامج بنبذة عامة عن ثقافة السلامة والسلوك والمسؤولية الشخصية في أرامكو السعودية، ثم يعقب ذلك يوم توعوي بالبيئة وبالسلوك في العمل يتم التعريف فيه بأخلاقيات وسلوكيات العمل العالمية والمؤسسية والشخصية. أما البرنامج الفني متعدد الاختصاصات فهو برنامج مدته ثمانية أسابيع قائم على العمل بروح الفريق وإنجاز المشاريع، ويهدف إلى إطْلاع المهنيين الجدد في مجال التنقيب والإنتاج على الأعمال والممارسات وإجراءات العمل المتعلقة بالتنقيب والإنتاج في الشركة. ويتعرف المشاركون خلال آخر أسبوعين من البرنامج على إجراءات العمل والأدوات ذات العلاقة بمجال اختصاصهم مما يُكسبهم مهارات عملية يمكن تطبيقها في العمل مباشرة.

تتمثل الخطوة التالية بالنسبة للمهنيين الشباب، بعد برنامج الإعداد، في تلقي دورات خاصة بالعمل من خلال منهج محدد التخصص لمدة ثلاث إلى أربع سنوات. هذا المنهج مُصمَّم لإعداد الخريج الجامعي ليصبح عنصرًا مُسهِمًا مستقلًا يستطيع أداء مهمات العمل الأساس بأقل قدر ممكن من الإشراف. ويعادل هذا المنهج المُعَد من قبل مركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج ما معدله سبع سنوات تقريبًا من الخبرة العملية للوصول إلى مرحلة التمكين. وبمجرد إكمالهم لهذا المنهج ينتقل المهنيون إلى المنهج المهني الوظيفي الذي يشتمل على ورش عمل ودورات معدة للارتقاء بالتطوير المهني طوال حياة الموظف المهنية.

ومن المقرر أن تبدأ الدورة الثامنة عشرة من برنامج الإعداد المهني للتنقيب والإنتاج هذا الشهر حيث ستتم المباشرة بتأهيل 65 مهنيًا جديدًا من مهنيي التنقيب والإنتاج.

لمزيد من المعلومات عن مركز التطوير المهني للتنقيب والإنتاج، أو برنامج الإعداد المهني للتنقيب والإنتاج، يُرجى زيارة الموقع

http://upstream.aramco.com.sa/updc