رجال وسيدات الأعمال في الأحساء يناقشون برنامج اكتفاء

بحضور عددٍ كبير من رجال وسيدات الأعمال في محافظة الأحساء، استضافت غرفة الأحساء لقاءً تعريفيًا عن برنامج تعزيز القيمة المضافة الإجمالية لقطاع التوريد "اكتفاء"، ولمناقشة محور آليات العمل والتعاقد مع أرامكو السعودية. وقد مَثل الشركة في اللقاء نائب الرئيس للشراء والإمداد الأستاذ عبدالعزيز العبدالكريم، ومدير إدارة التطوير الصناعي والإمداد الاستراتيجي الأستاذ ناصر اليامي، ومدير إدارة عقد المقاولات الأستاذ محمد الشمري، بحضور مدير عام دائرة الشؤون الحكومية الأستاذ خالد الملحم.

ومن الجدير بالذكر أن برنامج اكتفاء سيكون علامة فارقة نحو تنفيذ أهداف أرامكو السعودية الاستراتيجية لتحفيز القطاع الخاص على تصنيع السلع وتوفير الخدمات محليًا بما يكفل استدامة وتنافسية قطاع الطاقة السعودي، وبما يتوافق مع برنامج التحول الوطني، ورؤية المملكة 2030. ويسعى البرنامج إلى تحقيق ثلاثة أهداف مهمة هي: زيادة نسبة المنتجات والخدمات المحلية المرتبطة بالطاقة إلى %70 في أعمال ومشاريع أرامكو السعودية بحلول عام 2021م، وتصدير ما نسبته %30 أو أكثر من المنتجات والخدمات المتعلقة بالطاقة المنتجة في المملكة، وتوفير مئات الآلاف من الوظائف التي تتطلب مهارات عالية للسعوديين.

اكتفاء ومستثمرو الأحساء

وصف العبدالكريم دور محافظة الأحساء في هذا البرنامج، قائلاً: إن المحافظة لا تقل تميزًا ومشاركةً في صناعة هذا الإنجاز بما تحتويه من موردين في قطاعات الصناعة والخدمات، حيث يقوم ما يقرب من 340 مورِّدًا ومقاولًا ومُصنِّعًا بأداء الأعمال مع أرامكو السعودية، وبتعاملات شرائية تصل إلى 2.2 مليار ريـال، خلال الأعوام الثلاثة الماضية، ونهدف من خلال هذا اللقاء إلى تسليط مزيد من الضوء على الفرص الاستثمارية المتاحة من خلال هذا البرنامج، بهدف جذب الاستثمارات من هذه المحافظة من رجال وسيدات الأعمال المهتمين".

وكان رئيس مجلس إدارة غرفة الأحساء الأستاذ صالح العفالق قد قدَّم في بداية اللقاء كلمةً رحّب فيها بالحضور، ووصف أرامكو السعودية بالسَبَّاقة عندما اتجهت لتنمية هذا الوطن، ومنها ريادة الشركة في مجال التطوير والإرشاد الزراعي بالأحساء، قائلاً: "إن السبق هو علامة من علامات أرامكو السعودية"، واصفًا برنامج اكتفاء بالخطة الطموحة التي توفر فرصًا كبيرة لرجال وسيدات الأعمال، مبديًا فخر غرفة الأحساء بازدياد شراكتها مع أرامكو السعودية في السنوات الماضية، التي يدلُّ عليها منتدى الأحساء للاستثمار.

حوار مثمر بالأسئلة

أدار صالح العفالق جلسة الحوار التي امتدت إلى أكثر من ساعة بين الحضور ومسؤولي أرامكو السعودية، حيث طرح عديد من رجال وسيدات الأعمال كثيرًا من الأسئلة عن برنامج اكتفاء، وآلية العمل مع أرامكو السعودية، شملت معلومات عن البرنامج وإجراءاته، وما يتضمن من محاور السعودة والتدريب، والعلاقة مع المؤسسات الأكاديمية والجامعات، وتطوير التنافسية والتصدير، وخلق الصناعات الجديدة التي تخدم أرامكو السعودية والمملكة. وقد حظيت تلك الأسئلة بإجابات وافية من مسؤولي أرامكو السعودية. وفي نهاية الجلسة أكد العبدالكريم أن كافة الأسئلة والملاحظات المطروحة تحظى بالتقدير والتقييم لهدف تحسين البرنامج، شاكرًا الجميع على تفاعلهم.