أمير الشرقية يبارك أسماء الفائزين بجائزة السائق المثالي

قدَّم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس أمناء جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي، الشكر لداعمي أعمال الجائزة التي تهدف إلى رفع مستوى الوعي بالسلامة المرورية. جاء ذلك خلال ترؤس سموه لاجتماع مجلس أمناء الجائزة بديوان الإمارة بحضور أصحاب المعالي والسعادة أعضاء مجلس الأمناء من الجهات الحكومية والأهلية، وأرامكو السعودية وجريدتي اليوم والشرق.

وقال سموّه إن جائزة المنطقة الشرقية للسائق المثالي من الجوائز التحفيزية التي أسهمت في تشجيع المواطنين والمقيمين على الالتزام بقواعد السلامة المرورية، مشيرًا إلى أن المنطقة الشرقية تفخر بمثل هذه الجوائز. وقدَّم أمين عام الجائزة، مدير السلامة المرورية بأرامكو السعودية سلطان حمود الزهراني عرضًا موجزًا عن أعمال جائزة السائق المثالي للعام الحالي، وما تضمَّنته من حملةٍ توعويةٍ تثقيفيةٍ وإعلامية عن الجائزة بشكلٍ خاص والسلامة المرورية بشكلٍ عام، وآلية اختيار الفائزين.

وأوضح الزهراني أن المجلس اعتمد أسماء الفائزين بالجائزة في نسختها الثانية وعددهم 31 فائزًا في فرعي السائق المثالي للرخص الخاصة والعمومية، التي بلغ مجموع جوائزها 405 آلاف ريال، وفاز في فرع الجهات الحكومية إدارة تعليم الأحساء، وفي النقل المدرسي والجامعي فازت شركة حافل للنقل المدرسي.

معايير السلامة

تطرَّق الزهراني إلى أن الموقع الإلكتروني للجائزة شهد تصفح أكثر من 600 ألف زائر، وأكثر من 6150 متسابقًا من المواطنين والمقيمين و20 جهة حكومية وأهلية، وأربع جهات خاصة بالنقل المدرسي والجامعي، سجَّلوا بياناتهم في الجائزة عبر الموقع، وتنافسوا على مدى ستة أشهر على جوائز مجموعها نصف مليون ريال، موضحًا أن إجراءات الفرز كانت من قبل اللجنة التنفيذية وبمشاركة فريقٍ متخصص من إدارة المرور بالمنطقة الشرقية.

ويضم مجلس أمناء الجائزة نخبةً من المسؤولين من الجهات الحكومية والأهلية وأرامكو السعودية، إضافة إلى بعض وكلاء شركات السيارات ومسؤولي وسائل الإعلام.

ويتولى الجانب التنفيذي من الجائزة أعضاء من لجنة السلامة المرورية، وإدارة مرور المنطقة الشرقية، والجمعية السعودية للسلامة المرورية.