أرامكو السعودية تواصل إسهاماتها في رؤية المملكة 2030 من خلال جناحها الدائم في مهرجان الجنادرية

تشارك أرامكو السعودية في فعاليات المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية) في دورته الثالثة والثلاثين، والذي تنظمه وزارة الحرس الوطني، ودشّن فعاليته خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، أمس الخميس، في قرية الجنادرية بمدينة الرياض، حيث تستعرض الشركة إسهاماتها الكبيرة في تحقيق رؤية المملكة 2030، وبرنامج التحول الوطني.

ويسلط معرض أرامكو السعودية الذي يُقام هذا العام ضمن جناح وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية، الضوء على إسهامات الشركة عبر تاريخها الطويل، الذي يربو على 85 عامًا، في تحقيق النمو الاقتصادي في المملكة والارتقاء بالمجتمع السعودي، إلى جانب الدور الفريد الذي تقوم به لدعم الجهود الرامية إلى تحقيق رؤية المملكة 2030، وأهدافها المتمثلة في تنويع الاقتصاد الوطني وبناء قطاع خاص قوي قادر على المنافسة في القرن الحادي والعشرين.

وفي تعليقه على هذه المناسبة، أكد نائب الرئيس لشؤون أرامكو السعودية، الأستاذ نبيل الجامع، أن مهرجان الجنادرية يُعد مصدر فخرٍ لكل السعوديين، حيث يعكس تراث وثقافة بلادنا عبر الأجيال، والتطور الذي حققته المملكة في المجالات الاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتعليمية.

وقال الجامع: "نفخر في أرامكو السعودية بالمشاركة في هذا الحدث الوطني المميّز. ومن خلال جناح الشركة في المهرجان نقدّم فرصة لزوار الجنادرية للتعرّف على تاريخنا وخبراتنا الطويلة في مجال استكشاف الطاقة والصناعة، وإسهاماتنا المختلفة في تنمية الوطن، وذلك من خلال منظومة عمل امتدت لأكثر من ثمانية عقود".

يُشار إلى أنه على مدار 85 عامًا، جعلت أرامكو السعودية من المواطنة المؤسسية حجر الزاوية لمشاركاتها المحلية من خلال تنفيذ عدة مبادرات متنوعة لتسريع الإمكانات والتمكين المجتمعي، وتعزيز المعرفة والإبداع والابتكار من خلال مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء). وجهود ريادة الأعمال من خلال عدد من البرامج مثل "واعد" وبرنامج التعاون مع رواد الأعمال، والمنافسة الدولية للابتكار التقني. كما تدعم الشركة أيضًا تطوير المشاريع الصغيرة والمتوسطة باعتبارها العمود الفقري للاقتصاد المزدهر.

${ listingsRendered.heading }