معهد ماساتشوستس للتقنية يكرِّم علي دوقرو

علي دوقرو يعمل على نظام محاكاة تيراباورز مع فريقه بالظهران. وفي إنجاز جديد، يكرّم معهد ماساتشوستس للتقنية مرة أخرى، زميل أرامكو السعودية. وجاء التكريم هذه المرة من مختبر موارد الأرض وقسم علوم الأرض والغلاف الجوي والكواكب. وقد وقع الاختيار على دوقرو ليكون ضمن المجموعة الأولى للشخصيات الحائزة على زمالة مختبر موارد الأرض، إلى جانب مهنيين من شركة شل وجامعة سنغافورة الوطنية.

مُنح علي دوقرو، الحائز على لقب زمالة أرامكو السعودية، درجة الزمالة من مختبر موارد الأرض، وقسم علوم الأرض، وعلوم الغلاف الجوي والكواكب في معهد ماساتشوستس للتقنية، وذلك نظير أبحاثه الرائدة في علوم الجيوفيزياء والمجالات المرتبطة بها.

وقد وقع الاختيار على دوقرو ليكون ضمن المجموعة الأولى للشخصيات الحائزة على زمالة مختبر موارد الأرض، التي تضمُّ إلى جانبه كلًا من نائب الرئيس لتقنيات التنقيب وكبير علماء الجيوفيزياء في شركة شل، ديرك سميت، وأستاذ البترول وعلوم الأرض في جامعة سنغافورة الوطنية، آرثر تشينغ. وسيدُعى الزملاء الثلاثة للإقامة في حرم المعهد ومزاولة أي عمل من اختيارهم بالتعاون مع طلاب مختبر موارد الأرض وباحثيه وأعضاء هيئة التدريس فيه.

منظور ميداني جديد
وقد علق كلٌّ من الأستاذ المشارك للرياضيات التطبيقية ومدير مختبر موارد الأرض، لورين ديمانيت، وأستاذ علوم الأرض والكواكب في شلمبرجير ومدير قسم علوم الأرض والغلاف الجوي والكواكب، روبرت فان دير هيلست، بقولهما إن هذه الزيارات ستتيح الفرصة للزملاء للإسهام في مهمة أبحاث مختبر موارد الأرض وتقديم الإرشاد والتوجيه المهني للطلاب.
وقال ديمانيت: «يُعرف معهد ماساتشوستس للتقنية بأعماله المبتكرة متعدِّدة التخصصات، التي تبدأ عادة بمناقشات ودية بين الباحثين. وعبر إشراك الروَّاد من القطاع الأكاديمي والصناعي في المجريات اليومية للمختبر، فإننا نأمل أن نعبّر عن تقديرنا لدعمهم لنا، وأن نكتسب أيضًا منظورًا جديدًا قيِّمًا لماضي مجالاتنا وحاضرها ومستقبلها».

قامت باختيار المجموعة الأولى من زملاء مختبر موارد الأرض لجنة مرموقة تشمل مسؤولين تنفيذيين في صناعة النفط، بالإضافة إلى الأستاذ الفخري لقسم علوم الأرض والغلاف الجوي والكواكب والمدير المؤسس لمختبر موارد الأرض، نافع توكسوز. وأُعلنت أسماء المجموعة الأولى خلال الملتقى السنوي لجمعية جيوفيزيائيي التنقيب لعام 2018م في مدينة أنهايم الأمريكية أواخر عام 2018م.

مسيرة مهنية حافلة بالتميّز
نشر دوقرو عديدًا من البحوث خلال مسيرته المهنية، وسُجِّلت باسمه عدة براءات اختراع في الولايات المتحدة الأمريكية. كما سبق له الحصول على جائزة جان فرانكلين كارل من جمعية مهندسي البترول، نظير وصف خصائص وديناميكيات المكامن، وعدد من جوائز العضوية المتميّزة والفخرية، بالإضافة إلى جائزة المفكر المبدع من مجلة وورلد أويل، وجائزة أفضل تقنية في مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للبترول. وهو أيضًا عضو في الأكاديمية الوطنية الأمريكية للهندسة.

بدأ دوقرو مسيرته المهنية في أرامكو السعودية عام 1988م، كموظف معار في البداية من شركة موبيل، وفي عام 1996م، انتقل دوقرو للعمل في أرامكو السعودية بشكل دائم. ويحمل دوقرو لقب عالم زائر في معهد ماساتشوستس للتقنية منذ عام 2011م وزمالة أرامكو السعودية منذ عام 2013م، ويعمل حاليًا مديرًا لفريق تقنية النمذجة الحاسوبية في أرامكو السعودية، الذي يطوّر برنامج تيراباورز الرائد عالميًا لنمذجة مكامن المملكة بدقة تامة. ويركّز دوقرو في أبحاثه الحالية على تطوير جيل جديد من نظام محاكاة المكامن المتوازي لتحسين نمذجة المكامن وزيادة كفاءة استخلاص النفط الخام في الحقول القديمة، مما يساعد أعمال التنقيب على استكشاف حقول نفط وغاز جديدة.

وتعليقًا على التكريم الأحدث في رصيده، قال دوقرو: «إنه لشرف عظيم أن أحظى بتكريم معهد ماساتشوستس للتقنية، وأن أكون من بين أكثر ثلاثة علماء تميّزًا في العالم. ولا شك أن هذه المناسبة تعكس أيضًا قدرات أرامكو السعودية في تطوير التقنيات الرائدة. أعتقد أن تعاوني لمدة ثمانية أعوام مع معهد ماساتشوستس للتقنية كباحث ومحاضر قد أسهم في حصولي على هذا التقدير. وأودُّ، بهذه المناسبة، أن أشكر إدارة أرامكو السعودية وجميع أعضاء فريقي وزملائي من القطاعين الصناعي والأكاديمي على دعمهم لي».

${ listingsRendered.heading }



الاستفسارات الإعلامية

جميع استفسارات وسائل الإعلام يتم التعامل معها من قبل إدارة الاتصال المؤسسي في أرامكو السعودية - قسم العلاقات الإعلامية. الظهران - المملكة العربية السعودية

الاستفسارات المحلية: domestic.media@aramco.com
الاستفسارات الدولية: international.media@aramco.com