في عدد مجلة القافلة الجديد: نقاش عن المبادرات الثقافية السعودية ومَشاهد من عالم السينما

نقرأ في عدد القافلة الصادر عن شهريّ يوليو/ أغسطس 2019م باقة من الموضوعات العلمية والثقافية الحديثة، حيث نشرت المجلة مجريات ونتائج جلسة النقاش التي نظَّمتها مع مكتبة الملك عبدالعزيز العامة في الرياض، عن المبادرات الثقافية في المملكة وآفاقها المستقبلية، وعلى وجه الخصوص المبادرات التي أطلقتها وزارة الثقافة السعودية مؤخرًا والمتضمِّنة برامج ومشروعات تهدف إلى تعزيز المشهد الثقافي السعودي، كما تناولت أيضًا جانبًا من المبادرات الثقافية المقدَّمة من الأفراد والقطاع الخاص المكمّلة للمشهد الثقافي العام.

تأمل في العين البشرية
استهل رئيس التحرير كلمة العدد في زاوية "الرحلة معًا" وتناول في محورها العين وعلاقتها باللغة والتواصل، حيث حظيت العين بتاريخٍ طويلٍ من الوصف في الشعر العربي، كما يقول، وبنصيب وافر من التعبيرات اللغوية، فهي كما يصف، موجودة على سبيل المثال في الجوهر كعين الشيء، والخير كعين الحياة، والحدس مثل رَفَّة العين، والحب كقُّرة العين، والتقدير مثل على العين والرأس، وغيرها من العبارات. وأشار الى ما كتبته الباحثة في العلوم البصرية والإدراكية فلانتينا شيرنشيفا في باب علوم، عن حركة رمش العين من الجانب البيولوجي، ومن جهة الحالات الذهنية المتعلقة بها، ودورها في لغة التواصل بين الأشخاص، ولغز علاقتها بالابتسامة.

موضوعات علمية حديثة
وفي باب علوم أيضًا كتب أحمد الجيزاني، عن إدارة سلاسل الامداد التي تُعد واحدة من أساليب الإدارة الجديدة التي ظهرت وتطوَّرت بسرعة في مختلف الصناعات في جميع أنحاء العالم، وأصبحت تمثل عاملًا مهمًا وضروريًا في نجاح الشركات ومدى قدرتها على تقديم خدمات مميزة لعملائها. أما الكاتب أمجد قاسم، فقد تتبع تاريخ تقنية الشحن اللاسلكي للطاقة الكهربائية، هذه التقنية إلى تعود إلى 130سنة مضت.

تجارة السعادة والفنون في المدن الحديثة
كتبت رنا أبو الشامات عن السعادة وبحث الإنسان الدائم عنها، وسلطت الضوء على تغير مفهومها في المدن الحديثة، مستشهدة بأقوال عدد من الفلاسفة والمفكرين عنها، وتذكر أن السعادة قديمًا ارتبطت بمفهوم الفضيلة والغاية المثلى التي يسعى إليها الإنسان. وتسألت: هل سنجد فعلًا سعادتنا بين ما نشتريه من أكوام البضائع والاشياء؟ أم إن تلك السلع المتراكمة لن توفِّر لنا سوى سعادة لحظية واهمة؟ وضمن باب حياتنا اليوم كتب كميل حوا، تحت عنوان "الفنون في متنزهات المدن المعاصرة"، وأشار إلى أن الاهتمام بنشر الأعمال الفنيَّة في أنحاء المدن بدأ يتزايد انطلاقًا من الاقتناع العميق بأهمية الفن في حياة المجتمع وفي سعادته وازدهاره.

عين وعدسة وأدب وفنون
يأخذنا فاصل "عين وعدسة" في هذا العدد إلى تخوم جازان وجزيرتها الأقرب فَرسان، فمن يهوى الغوص في البحر يمكنه أن يقصد جزر فَرَسان في جازان. ومن يهوى سكنى السحاب يمكنه أن يقصد جبال فيفا في جازان .. وما بين الجزر والجبال يستجلي تراثًا يخلب الألباب. أما علي المجنوني، فقد تناول الحكايات الخرافية من عدة زوايا، إذ يعدّها أكثر أنواع الأدب شيوعًا، وأنها تنبع أهميتها من كونها تتضمَّن ما يمكن وصفه تجاوزًا حقائقَ عالمية وقيمًا اجتماعية في الوقت نفسه. وليس بمستغرب أن تجد أصول تلك الحكايات طريقها إلى كثير من أدب العالم المعاصر وأفلامه. وننتقل الى زاوية "فرشاة وأزميل" حيث تعرفنا حنان النابلي، على الفنان التشكيلي كريم ثابت، هذا الفنان الذي لم تمنعه إعاقته ولا كرسيّه المتحرك من أن يخطّ لنفسه مسارًا فنيًا فريدًا، راهن فيه على رؤية خاصة تتأسس على إعادة تمثيل الشخوص عبر ذات شاعرية وحساسية فنية مرهفة.

تقرير عن الإنتاجية
تخصص المجلة تقريرها في مفهوم الإنتاجية وشؤونها، فهي ببساطة معدَّل الحصول على نتائج العمل بالنسبة إلى ما تطلبه من موارد ووقت. أو بتعبيرٍ اقتصادي، هي معدَّل نجاح تحويل رأس المال والأعمال والطاقة والأراضي والمعلومات وغير ذلك، إلى سلعٍ أو خدمات. فكلما ارتفعت الإنتاجية ارتفعت كمية السلع والخدمات، وتحسنت جودتها وقلّ سعرها.

ملف بانورامي عن السينما
يختم العدد صفحاته بلمفِ عن السينما، لا سيما وأنها الفن السابع من حيث تاريخ ظهورها بعد الفنون الستة الكبرى: العمارة والنحت والرسم والأدب والموسيقى والأداء، وطوال القرن العشرين، كانت دور السينما من معالم المدن، ومن أقوى نقاط الجذب فيها. في هذا الملف، يستطلع إبراهيم العريس، بمشاركة من فريق التحرير تاريخ السينما ومسارها وتطوُّر مذاهبها الفنية، انطلاقًا من التساؤل حول ما يخبئه لها المستقبل.



الاستفسارات الإعلامية

جميع استفسارات وسائل الإعلام يتم التعامل معها من قبل إدارة الاتصال المؤسسي في أرامكو السعودية - قسم العلاقات الإعلامية. الظهران - المملكة العربية السعودية

الاستفسارات المحلية: domestic.media@aramco.com
الاستفسارات الدولية: international.media@aramco.com

${ listingsRendered.heading }